التخطي إلى المحتوى

الدوحة برس.  حافظت روسيا في الفترة ما بين 2014 و2018 على مركزها كثاني أكبر مصدر للأسلحة في العالم، بعد الولايات المتحدة حيث استحوذت على 21% من مبيعات الأسلحة العالمية، وفقا لمعهد “SIPRI”.

وذكر معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام، أن الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا وألمانيا والصين احتلت المراكز الخمسة الأولى، بإجمالي 75% من صادرات الأسلحة خلال الفترة المذكورة أعلاه.

وأوضح المعهد في تقرير نشره اليوم الاثنين، أن حصة الولايات المتحدة من صادرات الأسلحة العالمية خلال السنوات الخمس الماضية بلغت 36%، فيما استحوذت فرنسا على 6.8%، أما ألمانيا فحصتها 6.4%، في حين بلغت حصة الصين 5.2%.

ووفقا للتقرير فقد باعت روسيا أسلحة ومعدات عسكرية إلى 48 دولة، ما شكل نحو خمس صادرات الأسلحة العالمية.

المصدر: RT

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *